أنت مدعو للتجول معي في مدونة عمارة الأرض للذهاب في المكان من شمال الأرض لجنوبها ومن شرقها لغربها وفي الزمان من عصور سحيقة في القدم مرورا بعصور الفراعنة وشعب المايا و الصينيين و اليونان و الرومان ولعصور الخلافة الإسلامية ومن عصور النهضة الي العصر الحديث لترى طرائف غرائب و من أصغر بيت في العالم إلى أكبر ما أبدعه الانسان ومن منزل يسكنه الإنسان إلى أعلي ناطحة سحاب في العالم لنغوص في عمق النفس البشرية لنري الرعب أو الجنون أو بيتا يحاكي الطبيعة كالصدف أو البيضة أويشبه حيوان أو تحت الأرض.

العمارة في الفلبيين

جمهورية الفلبين هي جمهورية دستورية تقع في جنوب شرق آسيا غرب المحيط الهادي عبارة عن أرخبيل مكون من 7107 جزيرة تحده تايوان إلى الشمال عبر مضيق لوزون وفيتنام إلى الغرب عبر بحر الصين الجنوبي وبحر سولو في الجنوب الغربي يفصلها عن جزيرة بورنيو وبحر سلبس إلى الجنوب يفصلها عن غيرها من الجزر في إندونيسيا ويحدها من الشرق بحر الفلبين تصنف في ثلاثة أقسام جغرافية رئيسية هي لوزون وبيسايا ومنداناو ومانيلا هي العاصمة ويقدر عدد سكان الفلبين بحوالي 92 مليون شخص مما يضعها في المرتبة 12 عالميا حسب التعداد السكاني وتشير التقديرات إلى وجود 11 مليون مغترب فلبيني في جميع أنحاء العالم وتوجد أعراق وثقافات متعددة في جميع أنحاء الجزر مناخها استوائي وتعد واحدة من أغنى مناطق التنوع الحيوي في العالم وعرقية النغريتو من عصور ما قبل التاريخ كانت من أوائل من سكن الأرخبيل أعقبهم موجات متعاقبة من الشعوب الأسترونيزية الذين جلبوا معهم تأثيرات من الثقافات الملاوية والهندوسية والإسلامية كما دخل النفوذ الصيني للبلاد من خلال التجارة وشهد وصول فرديناند ماجلان عام 1521 بداية حقبة من المصالح الإسبانية أدت إلى احتلالها للبلاد في نهاية المطاف وأصبحت الفلبين المركز الآسيوي لأسطول الكنز أكابولكو سفنية مانيلا وانتشرت المسيحية على نطاق واسع في البلاد مع دخول القرن العشرين تتابعت الأحداث بسرعة وفي فترة قصيرة من الثورة الفلبينية إلى الحرب الأمريكية الإسبانية فالحرب الفلبينية الأمريكية وفي أعقاب ذلك حلت الولايات المتحدة محل إسبانيا كقوة مهيمنة وبصرف النظر عن فترة الاحتلال الياباني احتفظت الولايات المتحدة بالسيادة على الجزر حتى نهاية الحرب العالمية الثانية عندما نالت الفلبين استقلالها ومنحت الولايات المتحدة اللغة الإنجليزية للفلبين والميل للثقافة الغربية وعاشت الفلبين منذ الاستقلال تجربة ديمقراطية مضطربة في كثير من الأحيان مع الفساد السياسي وحركات تنادي بسلطة الشعب تتخلص من الدكتاتورية في حين لكنها تبرز نقاط الضعف الدستورية في دستور الجمهورية في حالات أخرى ويشتق اسم الفلبين من اسم الملك فيليب الثاني ملك إسبانيا وأطلق المستكشف الإسباني روي لوبيز دي فيلالوبوس خلال حملته في 1542 اسم فيليبيناس على جزر ليتة وسامار باسم أمير أستورياس إسبانيا وفي نهاية المطاف استخدم اسم الجزر الفيلبينية لاس ايلاس فلبيناس لتغطية جميع جزر الأرخبيل قبل أن يصبح هذا الاسم شائعاً استخدمت أسماء أخرى من قبل الإسبان مثل جزر من الغرب وايسلاس ديل بونينته واسم ماجلان لجزر سان لازارو وتغير الاسم الرسمي للفلبين عدة مرات على مر التاريخ أثناء الثورة الفلبينية أعلن كونغرس مالولوس إنشاء الجمهورية الفلبينية أما من فترة الحرب الأمريكية الإسبانية والحرب الفلبينية الأمريكية حتى فترة الاتحاد أشارت السلطات الاستعمارية الأمريكية إليها باسم جزر الفلبين ترجمة للاسم الإسباني وخلال الفترة الأمريكية بدأ يبرز اسم الفلبين وأصبح منذ ذلك الحين اسم البلد الأكثر استخداماً وأقرب البقايا البشرية المعروفة في الفلبين تعود لإنسان تابون قبل المنغولي من بالاوان حيث ترجع لحوالي 24000 سنة مضت وفقاً لدراسات الكربون المشع والنغريتو مجموعة أخرى من السكان ظهرت في وقت مبكر لكن ظهورها في الفلبين لم يؤرخ بشكل صحيح تلاهم المتحدثون باللغات الملاوية البولينيزية الذين بدأوا في الوصول حوالي 4000 قبل الميلاد مستبدلين بدورهم المجموعة السابقة من السكان وبحلول 1000 قبل الميلاد تطور سكان الأرخبيل وإلى أربع فئات اجتماعية قبائل الصيد والجمع والمجتمعات المحاربة وطبقات الأغنياء البسيطة والإمارات حول الموانئ البحرية وكان للمجتمعات حول الموانئ البحرية اتصال بالمجتمعات الآسيوية الأخرى خلال الفترات اللاحقة وتأثرت بالحضارات الهندوسية والبوذية والإسلام ولم تظهر دولة موحدة سياسيا تشمل كامل أرخبيل الفلبين بدلا من ذلك تم تقسيم الجزر بين كيانات ذات سيادة بحرية متنافسة يحكمها داتو أو راجا أو سلطان ومن بين هذه الممالك ماينيلا وناميان وتوندو وراجانة بوتوان وسيبو وسلطنة ماغويندناو وسولو بعض هذه المجتمعات كانت جزءا من امبراطوريات الملايا مثل سريفيجايا وماجاباهيت وبروناي وصل الإسلام إلى الفلبين من قبل التجار والوعاظ من ماليزيا وإندونيسيا بحلول القرن الخامس عشر ثبت الإسلام وجوده في أرخبيل سولو ووصل مندناو وبيسايا ولوزون بحلول عام 1565 وفي عام 1521 وصل المستكشف البرتغالي فرديناند ماجلان إلى الفلبين وطالب بالجزر للتاج الإسباني لكنه قتل في معركة ماكتان على يد قبيلة السلطان المسلم لابو لابو في جزيرة ماكتان وبدأ الاستعمار عندما وصل المستكشف الأسباني ميغيل لوبيز دي ليجازبي من المكسيك في عام 1565 وأنشأ أولى المستوطنات الأوروبية في سيبو وفي عام 1571 بعد التعامل مع الأسر الحاكمة المحلية في أعقاب مؤامرة توندو وهزيمة القرصان الصيني ليماهونغ جعل الإسبان من مانيلا عاصمة الهند الشرقية الأسبانية وساهم الحكم الإسباني بشكل كبير في جلب الوحدة السياسية إلى الأرخبيل من 1565-1821 كانت تدار الفلبين باعتبارها أراضي تابعة للتاج الإسباني ومن ثم أصبحت تدار مباشرة من مدريد بعد حرب الاستقلال المكسيكية وربط جاليون مانيلا المدينة بأكابولكو برحلة أو اثنتين سنوياً ما بين القرنين 16 و19 قدمت هذه التجارة مواد غذائية مثل الذرة والبندورة والبطاطا والفلفل الحار الأناناس من الأمريكتين كما قام المبشرون من الروم الكاثوليك بتحويل معظم سكان الأراضي المنخفضة إلى المسيحية وتأسست المدارس وجامعة والمستشفيات في حين قدم مرسوم أسباني التعليم العام المجاني في عام 1863 فإن الجهود في مجال التعليم العام الشامل أثمرت في المقام الأول خلال الفترة الأمريكية وخاض الأسبان خلال حكمهم نزاعات مختلفة مع السكان الأصليين والعديد من التحديات الخارجية من طرف القراصنة الصينيين وهولندا والبرتغال في امتداد للقتال في حرب السنوات السبع نجحت القوات البريطانية تحت قيادة الجنرال العميد وليام درابر والأميرال كورنيش صموئيل باحتلال الفلبين لفرتة قصيرة حيث وجدوا حلفاء محليين مثل دييغو وغابرييلا سيلانغ الذين انتهزوا الفرصة لقيادة تمرد ضد المكسيكي المولد الحاكم العام ورئيس أساقفة مانيلا مانويل روخو ديل ريو وفييرا، لكنها اعيدت في النهاية للحكم الإسباني بعد معاهدة باريس (1763) وفي بداية القرن التاسع عشر فتحت الموانئ الفلبينية على التجارة العالمية كما ظهرت تحولات في المجتمع الفلبيني أصبح العديدون من الأسبان المولوين في الفلبين(الكريول) إضافة إلى ذوي الأصول المختلطة(مستيزو) أغنياء أدى تدفق المستوطنين اللاتين والإسبانية إلى عزل دور الكنيسة وفتح باب المناصب الحكومية التي كان يشغلها فقط الأسبان ممن ولدوا في شبه الجزيرة الايبيرية كما بدأت تأثيرات أفكار الثورة الفرنسية تنتشر عبر الجزر أدى استياء الكريول إلى تمرد في ثروة كافيت ال فييخو في عام 1872 والتي كانت مقدمة للثورة الفلبينية وتأججت المشاعر الثورية في عام 1872 بعد اتهام ثلاثة كهنة هم ماريانو غوميز وخوسيه بورغوس وجاسينتو زامورا (يعرفون باسم غومبورزا) بالتحريض على الفتنة من قبل السلطات وإعدامهم غذا هذا الأمر أجندات في إسبانيا لإجراء إصلاحات سياسية في الفلبين نظمها مارسيلو ديل بيلار وخوسيه ريزال وماريانو بونس أعدم ريزال في نهاية المطاف في 30 ديسمبر 1896 بتهمة التمرد بما أن محاولات الإصلاح قوبلت بالرفض أنشأ أندريس بونيفاسيو في عام 1892 جمعية سرية تسمى كاتيبونان مجتمع على غرار الماسونيين الأحرار والتي سعت للاستقلال عن إسبانيا من خلال التمرد المسلح بدأ كل من بونيفاسيو وكاتيبونان ثورة الفلبين في عام 1896 تمرد فصيل من كاتيبونان وماجدالو من مقاطعة كافيت على سلطة بونيفاسيو كزعيم للثورة مما انتهى باستلام اميليو أغوينالدو لقيادتها في عام 1898 بدأت الحرب الأمريكية الإسبانية في كوبا ووصلت إلى الفلبين أعلن أغوينالدو استقلال الفلبين عن إسبانيا في كافيت في 12يونيو 1898 وتأسست الجمهورية الفلبينية الأولى في العام التالي في الوقت نفسه تنازلت إسبانيا عن الجزر إلى الولايات المتحدة مقابل مبلغ 20 مليون دولار في معاهدة باريس لعام 1898 برز بوضوح ان الولايات المتحدة لن تعترف بالجمهورية الفلبينية الأولى مما أشعل نار الحرب الفلبينية الأمريكية والتي انتهت بالسيطرة الأمريكية على الجزر وفي عام 1935 منحت الفلبين وضعية الكومنويلث كما تعطلت خطط الاستقلال على مدى العقد التالي بسبب الحرب العالمية الثانية عندما غزتها الامبراطورية اليابانية وشكلت حكومة عميلة وارتكبت العديد من الفظائع وجرائم الحرب خلال الحرب مثل مشيرة موت باتان ومذبحة مانيلا خلال معركة مانيلا 1945 هزمت قوات الحلفاء اليابان في عام 1945 بحلول نهاية الحرب يقدر عدد القتلى الفلبينين بأكثر من مليون في يوم 4 يوليو 1946 حصلت الفلبين على استقلالها واحدة من أكثر المخلفات الأسبانية جلاء هي انتشار الأسماء والألقاب الأسبانية بين الفلبينيين ومع ذلك لا يدل الاسم الأسباني بالضرورة على الأصل الأسباني تعود هذه الخصوصية الفريدة من نوعها بين شعوب آسيا لمرسوم استعماري مرسوم كلابيريا الذي يفرض التوزيع المنتظم لأسماء الأسرة وفقاً لنظام التسمية الأسباني كما أن أسماء العديد من الشوارع والمدن والمحافظات أيضا باللغة الإسبانية أيضاً تركت العمارة الأسبانية بصمة في الفلبين من خلال تصميم العديد من المدن حول ساحة مركزية أو بلازا مايور لكن العديد من هذه المباني دمرت خلال الحرب العالمية الثانية بعض الأمثلة ما زالت قائمة تشمل أساسا كنائس البلاد والمباني الحكومية والجامعات كنائس فترة الباروك الأربعة موجودة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي كنيسة سان أغوستين في مانيلا وكنيسة باواي في ايلوكوس نورت وكنيسة نويسترا سينيورا دي لا أسونسيون (سانتا ماريا) في ايلوكوس سور وكنيسة سانتو توماس دي فيلانويفا في ايلويلو تشتهر فيغان في ايلوكوس سور بالعديد من المنازل والمباني التي تحمل النمط المعماري الاسباني والاستخدام الشائع للغة الإنجليزية مثال للتأثير الأمريكي على المجتمع الفلبيني أسهم هذا الأمر في التقبل السريع لثقافة البوب الأمريكية يبرز هذا الاتجاه في تفضيل الفلبينيين للوجبات السريعة والأفلام والموسيقى توجد مطاعم الوجبات السريعة في العديد من زوايا الشوارع كما دخلت سلاسل المطاعم الأمريكية للوجبات السريعة السوق لكن سلاسل الوجبات السريعة المحلية مثل غولديلوكس وجوليبي بدأت تنافس بنجاح منافسيها الاجانب ويشاهد الفلبينيون ويستمعون بانتظام للأفلام والموسيقى الأمريكية المعاصرة بالإضافة للآسيوية والأوروبية والموسيقى الفلبينية الأصلية والأفلام المحلية.
الرمز الرسمي
الخريطه





العملة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق