أنت مدعو للتجول معي في مدونة عمارة الأرض للذهاب في المكان من شمال الأرض لجنوبها ومن شرقها لغربها وفي الزمان من عصور سحيقة في القدم مرورا بعصور الفراعنة وشعب المايا و الصينيين و اليونان و الرومان ولعصور الخلافة الإسلامية ومن عصور النهضة الي العصر الحديث لترى طرائف غرائب و من أصغر بيت في العالم إلى أكبر ما أبدعه الانسان ومن منزل يسكنه الإنسان إلى أعلي ناطحة سحاب في العالم لنغوص في عمق النفس البشرية لنري الرعب أو الجنون أو بيتا يحاكي الطبيعة كالصدف أو البيضة أويشبه حيوان أو تحت الأرض.

570-قصر ومتحف محمد علي بالمنيل القاهره مصر

قصر الأمير محمد علي بالمنيل أو قصر المنيل يعد تحفة معمارية ذات قيمة كبيرة يقع بالمنيل وهو حي يقع بجزيرة الروضة النيلية في القاهرة تحيط به حدائق غناء ولا يزال يحتفظ بطرازه المتأثر بالعمارة المغربية رُغم مرور الوقت ويُستخدم اليوم كمتحف وكان ملكاً للأمير محمد علي الذي لازمه سوء الحظ لتولي مقاليد الحكم ملكاً علي عرش المحروسة فقد كان ولياً علي عرش مصر قبل ميلاد الملك السابق فاروق وعاش زمناً يراوده الحلم لولا مجئ الفاروق ليتولي الحكم بعد أبيه فؤاد الأول ولكنه أزيح من ولاية العرش بعد أن تولي فاروق العرش ثم إنجابه ولي العهد الأمير أحمد فؤاد الثاني الذي تنازل له الأب عقب قيام ثورة 23 يوليو1952 ثم الغيت الملكية بعد ذلك وتم إعلان الجمهورية في مصر وكان الأمير محمد علي قد أقام في قصره قاعة للعرش وهو قاب قوسين أو أدني من تحقيق الحلم الذي ظل يراوده لسنوات ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن وأميرنا الفنان محمد علي هو ابن الخديوي محمد توفيق الذي كان خديوياً علي مصر بعد الخديوي إسماعيل وقبل الخديوي عباس حلمي الثاني آخر من حمل هذا اللقب وأمه هي السيدة أمينة هانم و شقيقه الخديوي عباس حلمي الثاني الذي عزله الإنجليز عام 1914م وعينوا بدلاً من شقيقه السلطان حسين كامل الذي نودي سلطاناً علي عرش المحروسة وقد اختار الأمير محمد علي باشا هذه الأرض التي أقام عليها قصره عام 1901 وقد أنشأ الأمير قصره الفريد هذا إحياء للعمارة الإسلامية التي عشقها فبني أول الأمر قصراً للإقامة ثم أكمل بعد ذلك باقي سرايا القصر وقد قام الأمير بنفسه بوضع التصميمات الهندسية والزخرفية وأشرف بالتالي علي كل خطوات التنفيذ وتبلغ المساحة الكلية للقصر حوال 61711 متراً مربعاً منها خمسة آلاف متر هي مساحة المباني وحوالي 34 الف متر للحدائق وحوالي 22711 متراً عبارة عن طرق داخلية وغيرها وتشمل السرايا التي يتكون منها القصر علي العديد من الفنون والزخارف المعمارية من طرز إسلامية مختلفة كما تضم العديد من التحف النادرة والقصر به سراي الاستقبال وبرج الساعة والسبيل والمسجد ومتحف الصيد وسراي العرش والمتحف الخاص والقاعة الذهبية وحدبقة تعد في حد ذاتها فريدة من نوعها أما سور القصر فقد شيد علي طراز حصون القصور الوسطي مكون من الحجر الجيري تعلوه شرفات الحراسة والمباني هي خليط من المدارس المعمارية الفارسية والمملوكية والفاطمية ومزدانة في كل جوانبها بالآيات القرآنية والزجاج الملون والرخام المشغول وتعلو مدخل القصر عبارة قصر محمد علي بالمنيل أنشأ هذا القصر الأمير محمد علي نجل المغفور له محمد توفيق إحياء للفنون الإسلامية وإجلالاً لها وابتكر هندسة البناء وزخرفته سمو الأمير وقام بالتنفيذ المعلم محمد عفيفي وتم ذلك عام 1348 من الهجرة ومتحف قصر الأمير محمد علي بالمنيل يقع بجزيرة الروضة على فرع النيل الصغير في مواجهة القصر العيني وشيد في عصر الأمير محمد علي أبن الخديوي توفيق في الفترة ما بين 1901 – 1938  وتعتبر المنشأة تحفة رائعة معبرة عن ثراء العمارة والفن الإسلامي ويتضمن القصر المنشآت التالية سراى الاستقبال وتتكون من طابقين يضم كم طابق قاعتين استخدمتا للاستقبالات الرسمية صممت إحداهما على الطراز الشامي والأخرى على الطراز المغربي وسراي الإقامة وكانت مخصصة لإقامة الأمير حيث خصص الطابق الأرضي لصالات الاستقبال والطعام ومكتبة الأمير وخصص الطابق العلوي لغرف النوم وسراي العرش وتعرف بقاعة الوصاية على اعتبار أن الأمير كان وصيا على العرش وتضم مجموعة من حجرات الاستقبال النادرة والمتحف يضم عددا من القاعات تعرض فيها مجموعات نادرة من المخطوطات والمصاحف والسجاد ولوحات فنية وتحف فنية ذهبية وفضية وغيرها والمسجد شيد على الطراز العثماني ويعتبر من المنشآت المتميزة معماريا وفنيا وبرج الساعة يجاور المسجد وشيد على طراز المنارات المغربية ومتحف الصيد ويضم مجموعات من الطيور والحيوانات والزواحف المحنطة وبعض أدوات الصيد وحديقة المتحف وتضم مجموعة نادرة من الأشجار والنباتات الاستوائية والزهور النادرة.