أنت مدعو للتجول معي في مدونة عمارة الأرض للذهاب في المكان من شمال الأرض لجنوبها ومن شرقها لغربها وفي الزمان من عصور سحيقة في القدم مرورا بعصور الفراعنة وشعب المايا و الصينيين و اليونان و الرومان ولعصور الخلافة الإسلامية ومن عصور النهضة الي العصر الحديث لترى طرائف غرائب و من أصغر بيت في العالم إلى أكبر ما أبدعه الانسان ومن منزل يسكنه الإنسان إلى أعلي ناطحة سحاب في العالم لنغوص في عمق النفس البشرية لنري الرعب أو الجنون أو بيتا يحاكي الطبيعة كالصدف أو البيضة أويشبه حيوان أو تحت الأرض.

653 - قرية دار السلام بنيو مكسيكو بأمريكا

تقع قرية دار السلام بنيو مكسيكو احدى الولايات الامريكية الموقع عبارة عن 1200 فدان في وادي نهر شاما علي بعد 50 ميل من سانتافي والقرية تم تصميمها لتستوعب 100 اسرة وتتكون من مسجد في مركز القرية ومدرسة دينية وسكن المدرسين ومعهد للدراسات الاسلامية المتقدمة ومتاجر ومركز للنساء ومكتبة وعيادة طبية ولقد زار المعماري حسن فتحي الموقع في يونيو 1980 ليقدم تصميماته بدون اتعاب ويعرض طرق البناء التقليدية التي ينوي استخدامها واحضر معه 2 من البنائين النوبيين لنقل خبراتهم وتدريب العمالة الامريكية وقام بشرح وعرض فكره وتصميمه امام 300 من المعماريين ومسئولي الحكومة من كل انحاء الولايات المتحدة بالاضافة الي السكان المستقبليين للقرية وقادة المستوطنة ولقد واجه المشروع بعض التحديات حيث الاختلاف الثقافي فقد رغب المعماري في استخدام نمط معماري لقبائل نافاجو لكن الملاك طالبوا النمط المعتاد لمشاريعه بمصر وتم وضع زجاج علي المشربيات مما ادى الي عدم فاعليتها كملاقف للهواء والاختلاف المناخي حيث الامطار الغزيرة طوال العام مما ادى الي تصميم مصارف للمياة باسطح المباني والشروط والمعايير الامريكية المتشددة التي رفضت الطوبة المستخدمة باعتبارها طوبة غير متزنة طبقا للحد الادنى من المواصفات الامريكية وتم اضافة طبقة رقيقة من الاسمنت للتتوافق مع الحد الادنى من المعايير المطلوبة واختلاف العادات الاجتماعية التي رفضت فكرة البناء التعاوني ولم يتفاعل السكان مع فكر المعماري ببناء قريتهم بنفسهم والاختلاف التقني بعد وفاة المعماري حسن فتحي سنة 1989 تم استكمال البناء باستخدام الشدات الخشبية لتشكيل القبب والقبوات لعدم توافر الخبرات والعمالة التقليدية وتتميز اعمال المعماري حسن فتحي انها نموذج رائع للبساطة المعمارية الملتزمة بالاصول العلمية والفنية كما ان اعماله دائما تعتبر نموذج جيد للمنهج التجريبي في العمارة.