أنت مدعو للتجول معي في مدونة عمارة الأرض للذهاب في المكان من شمال الأرض لجنوبها ومن شرقها لغربها وفي الزمان من عصور سحيقة في القدم مرورا بعصور الفراعنة وشعب المايا و الصينيين و اليونان و الرومان ولعصور الخلافة الإسلامية ومن عصور النهضة الي العصر الحديث لترى طرائف غرائب و من أصغر بيت في العالم إلى أكبر ما أبدعه الانسان ومن منزل يسكنه الإنسان إلى أعلي ناطحة سحاب في العالم لنغوص في عمق النفس البشرية لنري الرعب أو الجنون أو بيتا يحاكي الطبيعة كالصدف أو البيضة أويشبه حيوان أو تحت الأرض.

619-أستاد نادي الشمال بقطر

استاد الشمال تحفة معمارية عربية على شكل قلعة تراثية هو استاد رياضي أنشئ لنادي الشمال يقع في منطقة الشمال الواقعة شمال العاصمة القطرية الدوحة ويعتبر شكل الملعب الأول من نوعه في العالم من حيث التصميم وتم إنشاء الملعب من الطوب الأحمر الذي تم بناؤه بطريقة جديدة من نوعها بحيث يكون فوق بعضه على أعمدة خرسانيه من خلفه في حدود 3سم وهو أهم ما يميز هذا المبنى التراثي وفكرة إقامة الملعب بهذا الشكل التراثي جاءت من اللجنة الأولمبية القطرية وهو يختلف عن الملاعب الاخرى المقامة في الدوحة وهو يتربغ على مساحة قدرها18 ألف متر  ويشمل الملعب مدرجات تتسع لـ5 آلاف مشاهد وقد تم تصميمه ليعبر عن الطابع التراثي لقلعة الزبارة ويحتوي الاستاد على مقصورة كبيرة لكبار الزوار وصالة كبيرة في الدور الثالث متعددة الأغراض وأيضا كافيتريا لخدمة الحضور أما الإضاءة للملعب فهي تعتبر أول نوع إضاءة في العالم والثاني من حيث الارتفاع حيث إن الكشافات التي تخرج منها الإضاءة تختفي وتظهر حسب الحاجة إليها وموجودة في أطراف الملعب الأربعة وترتفع فوق الملعب لمسافة 45 متراً ولا يمكن لأحد أن يشاهدها بالعين المجردة إلا من خلال المباريات عندما تخرج لتضيء الملعب وتعتبر أرضية الملعب نموذجية الأرضية تغيير مرتين أو ثلاثا كل عام حسب الظروف المناخية وذلك من خلال وضع أحدث التقنيات العالمية بما يجعل الملعب نموذجيا من كل شيء ولذلك تم إنشاء شبكة ري أسفل الملعب بأحدث المواصفات العالمية حيث إن لها إمكانية تصريف المياه الزائدة .