أنت مدعو للتجول معي في مدونة عمارة الأرض للذهاب في المكان من شمال الأرض لجنوبها ومن شرقها لغربها وفي الزمان من عصور سحيقة في القدم مرورا بعصور الفراعنة وشعب المايا و الصينيين و اليونان و الرومان ولعصور الخلافة الإسلامية ومن عصور النهضة الي العصر الحديث لترى طرائف غرائب و من أصغر بيت في العالم إلى أكبر ما أبدعه الانسان ومن منزل يسكنه الإنسان إلى أعلي ناطحة سحاب في العالم لنغوص في عمق النفس البشرية لنري الرعب أو الجنون أو بيتا يحاكي الطبيعة كالصدف أو البيضة أويشبه حيوان أو تحت الأرض.

العمارة في البوسنة والهرسك

جمهورية البوسنة والهرسك هي دولة تقع في البلقان بجنوب شرق أوروبا إحدى جمهوريات يوغوسلافيا السابقة تقع في جنوب أوروبا يحدها من الشمال والغرب والجنوب كرواتيا من الشرق صربيا ومن الجنوب الغربي جمهورية الجبل الأسود وهي تكاد تكون دولة مقفلة لا ساحل لها على البحر فيما عدا شريط ساحلي طوله 26 كيلومترا على البحر الأدرياتيكي تقع في منتصفه مدينة نيوم الساحلية تقع الجبال في الوسط والجنوب، والتلال في الشمال الغربي أما شمال غرب البلاد فهي مستوية وتعتبر البوسنة إحدى المناطق الجغرافية الضخمة التي لها مناخ قاري معتدل حيث تكون حارة صيفا وباردة مع هطول الثلوج شتاءا تقع مقاطعة الهرسك الصغرى إلى الجنوب من الجمهورية وهي ذات طبيعة جغرافية ومناخ متوسطي تعتبر البوسنة موطنا لثلاث عرقيات أساسية البوشناق وهم أكبر المجموعات العرقية الثلاث يليها الصرب ثم الكروات بغض النظر عن العرقية فإن مواطني تلك الجمهورية يسمون باسم البوسنيين والفارق ما بين البوسنيين والهرسكيين هو فارق جغرافي وليس فارقا عرقيا ثم أن البلد ليست له مركزية سياسية فهو يضم كيانين يحكمانه هما اتحاد البوسنة والهرسك والجمهورية الصربية بالإضافة إلى مقاطعة بريتشكو بوصفها كيان ثالث كانت في السابق منضوية في اتحاد يضم ست مقاطعات مكونة جمهورية يوغسلافيا الاشتراكية الاتحادية وخلال الحرب اليوغوسلافية في التسعينات من القرن الماضي نالت البوسنة والهرسك استقلالها ويوصف كيانها بأنه جمهورية اتحادية ديموقراطية حيث انتقل اقتصادها إلى نظام السوق الحر وهي مرشح محتمل لدخول عضوية الاتحاد الأوروبي والناتو علاوة على أنها عضو في المجلس الأوروبي منذ 24 أبريل 2002 وعضو مؤسس للاتحاد المتوسطي بتاريخ التأسيس في 13 يوليو 2008 والبوسنة والهرسك موطنا لثلاث العرقي الشعوب المكونة البوشناق والصرب والكروات التوترات بين الشعوب الثلاثة الدستورية لا تزال مرتفعة وكثيرا ما تثير خلافات سياسية وفقا لتعداد عام 1991 كان البوسنة والهرسك يبلغ عدد سكانها 4377000 في حين أن تعداد غير رسمي للمفوضية 1996 انخفاضا إلى 3920000 الهجرات السكانية الكبيرة خلال الحروب اليوغوسلافية في 1990s تسببت التحولات الديموغرافية في البلاد لم يتخذ أي إحصاء منذ عام 1991/96 والخلافات السياسية التي جعلت من المستحيل تنظيم واحد ومع ذلك فقد تم التخطيط لتعداد السكان لعام 2012 تقريبا من البيانات في مرحلة ما بعد الحرب هي مجرد تقديرات تعداد ستكون وسيلة الإحصائية وشاملة وموضوعية لتحليل التركيبة السكانية للبوسنة والهرسك وفقا لبيانات من عام 2000 التي استشهد بها وكالة الاستخبارات المركزية البوسنية تشكل 48٪ من السكان والصرب 37.1٪ 14.3٪ الكروات وغيرهم 0.6٪ بما في ذلك اليهود والغجر والألبان ووفقا لتقديرات غير رسمية من الدولة البوسنية الإحصائيات نقلت الوكالة عن وزارة الخارجية الأميركية في عام 2008 و45 في المئة من السكان تحديد دينيا كما في المئة مسلم 36 كما الأرثوذكسية الصربية 15 في المئة كما الروم الكاثوليك 1 في المئة كما البروتستانت و3 في المئة أخرى معظمهم من الملحدين والبوسنية اليهود والألبان والغجر البوسنية والكرواتية والصربية لغتان رسميتان ولكن كل ثلاثة هي المعايير واضح متبادل من الصربية والكرواتية ويتأثر إلى حد كبير بنية البوسنة والهرسك من قبل أربع فترات رئيسية حيث التغييرات السياسية والاجتماعية أثرت على خلق متميز العادات الثقافية والمعمارية للسكان في كل فترة نفوذها شعر وساهمت في زيادة تنوع الثقافات واللغة المعمارية في هذه المنطقة.
الرمز الرسمي
الخريطه






العمله